اليوم: الأحد-03 مارس 2024 09:30 م

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ، جامعة عدن هي ا...
يدشن مركز المرأة للبحوث والتدريب في جامعة عدن موقعه الإلكتروني الجديد كانجاز تقني متميز يضاف إلى الوسائل الع...

إعــلانــــــــات

الجمعة, 17, فبراير, 2023
كُتب بواسطة : أ. دنيا عدنان خليل

دراسة الآثار الصحية والنفسية للنوع الاجتماعي في مجال جمع النفايات 

في محافظة عدن

الباحثة: أروى علي هائل الحكيمي

الاشراف: أ. د. ندى السيد حسن احمد

2013 

النمو لسكاني في المناطق الحضرية يطرح تحدياتخطيرة لصانعي السياسات في محافظة عدن ولابد من ضبط برامج الخدمات منها ضبطالعشوائيات وجمع القمامة وخدمة الصرف وتوافر البني التحتية الأساسية. هدف دراستناإلى دراسة الحالة الصحية والنفسية والاقتصادية للنوع الاجتماعي في مجال جمعالنفايات وتشجيع النوع الاجتماعي لجمع النفايات وبيعها لما لها من مردود ماديوتحسين المستوى المعيشي للعاملين (سياسة التدوير).

 استهدفتالباحثة في دراستها توزيع 180 استبانة في كل مديرية من المديريات الثلاث وهيالمنصورة والشيخ عثمان والبريقة وبصورة عشوائية بين الذكور والإناث وتم تحليل 151استبانة فعلية إحصائيا.

هدفت هذه الدراسة في إيجاد العلاقة بين متغيراتالدراسة منها المديرية والجنس والمستوى التعليمي والعمر ووجود المطبخ والحمامومصدر الماء ونوعية المنزل والإصابة بالأمراض للنوع الاجتماعي لجامعي النفايات منخلال إيجاد قيمة مربع كاي ومستوى الدلالة الإحصائية لها، وكذا دراسة الحالةالنفسية ومتغيرات الدراسة منها العمر وعدد أفراد الأسرة والحالة الاجتماعية والجنسوالمديرية والمستوى التعليمي، ودراسة الحالة الاقتصادية وعلاقتها بالمتغيرات منهاالمديرية والجنس والعمر والمستوى التعليمي والحالة الاجتماعية.

 أظهرتنتائج الدراسة وجود علاقة ذات دالة إحصائية بين الأمراض المزمنة والأمراض المزمنةوالمهنة والجهاز التنفسي ومتغير الجنس فالرجال أكثر أصابه من النساء بينما لا توجددالة إحصائية على مستوى المتغيرات الأخرى.

أظهرت نتائج الدراسة وجود علاقة ذات دالةإحصائية بين الإصابة بالخدوش والمستوى التعليمي فالأميين أكثر إصابة من غيرهمويعود لتدني الوعي الصحي بينما لا توجد علاقة إحصائية على مستوى متغيرات الدراسة.

اشارت دراستنا إلى إن مديرية الشيخ عثمان تعدأكثر مديرية من نظيراتها بالإصابة بالأمراض المزمنة والمهنة والإصابة بالخدوشوامراض الجهاز الهضمي أما مديرية البريقة تعد أكثر مديرية من نظيراتها بالإصابةبالأمراض التنفسية ويعود ذلك لتلوث مديرية البريقة بسبب وجود المصفاة والمصانع.

وجود علاقة ذات دالة إحصائية معنويه بين الأمراضالجهاز الهضمي وعلاقتها بوجود المطبخ ويعود لعدم النظافة و تدني الوعي الصحي.

أظهرت نتائج الدراسة وجود علاقة ذات دالةإحصائية معنوية بين فرض الوظيفة والعمر وعدد أفراد الأسرة وعند الأطفال والحالةالاجتماعية، ويعود لمسؤوليات الأسرة في ظل ارتفاع المعيشة في محافظة عدن.

وجود علاقة ذات دالة إحصائية معنوية بالشعوربعدم الإحراج تجاه الزوجة والأولاد والأصدقاء من ناحية المستوى التعليمي، والمجتمعبشكل عام والحالة الاجتماعية، بينما لم توجد علاقة الإحصائية على مستوى المتغيراتالأخرى. وجود علاقه ذات دالة إحصائية بين عمل الأزواج في مجال جمع النفاياتوالمستوى التعليمي والجنس فمديرية البريقة أكثر من نظيراتها تتزاوج من نفس المهنة،ويعود للأمية المنتشرة جعل فرص العمل في مرافق الدولة معدومة، إلى جانب المهنةلائقة للمهمشين بينما لا توجد داله إحصائية على مستوى المتغيرات.

وجود علاقة معنويه من ناحية التعاون مع المجتمععلى مستوى المديريات فمديرية المنصورة أكثر من نظيراتها في التعاون مع البيئةويعود ذلك لارتفاع التخطيط الحضري إلى جانب أخلاقيات الأفراد وكذلك وسائل الإعلامالمرئية والمسموعة والمقروءة.

وجود علاقة إحصائية معنويه على مستوى المديريةمن ناحية الاستفادة المادية من التدوير وكذا تسلمهم للمكافات وإدراكهم لسياسةتدوير النفايات والرضى بالدخل اليومي والشهري، تعود لمديرية البريقة بينما لم توجدعلاقة إحصائية على مستوى المتغيرات الأخرى.

وجدت علاقة إحصائية معنويه بين مستوى الاستفادةمن النفايات وعلاقتها بالعمر بغض النظر عن الفئة بينما لا توجد علاقة ذات دالةإحصائية على مستوى الجنس والمديرية والحالة الاجتماعية والمستوى التعليمي.